المشوار

مرحبا بك عزيزي الزائر
يرجى التكرم بتسجيل الدخول إذا كنت عضو معنا
أو التسجيل إن لم تكن عضو وترغب في الانضمام لأسرة منتدانا وسنتشرف بتسجيلك



المشوار منتدى منوع لكل الجزائريين والعرب
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

 

 
سبحان الله وبحمده عدد خلقه ورضى نفسه وزنه عرشه ومداد كلماته
 
 
 
 
 
سبحان الله والحمد لله ولا إله إلا الله والله اكبر
 
 
 
 
 
استغفرك اللهم من جميع الذنوب والخطايا وأتوب إليك
 
 
 
 
حسبي الله لا إله إلا هو عليه توكلت وهو رب العرش العظيم
 
 
 
 
 
اللهم عافني في بدني اللهم عافني في سمعي اللهم عافني في بصري لا إله إلا انت اللهم اعوذ بك من الكفر والفقر واعوذ بك من عذاب القبر لا إله إلا انت
 
 
  
المشوار علم ومعرفة  نقاش وحوار  دين  تسلية وترفيه  تعارف و تواصل..
 
 
 
 
اهلا ومرحبا
 
أهلا وسهلا بك
زائرنا الكريم في المشوار 
ساعة المنتدى

 


المواضيع الأخيرة
» الموسوعة العلمية للاطفال
الأربعاء أبريل 30, 2014 3:52 pm من طرف الفقيرإلى ربه

» أناشيد للأطفال للتحميل
السبت أبريل 26, 2014 10:29 am من طرف الفقيرإلى ربه

» جميع مذكرات+ امتحانات التعليم الابتدائي :ملف واحد
الخميس أبريل 24, 2014 12:09 pm من طرف alilo_omar

» كل ما يخص السنة الخامسة - الفرنسية
الثلاثاء مارس 04, 2014 12:33 pm من طرف OUMMA

» مجموعة من مذكرات التخرج من المدرسة العليا للقضاء
الأربعاء فبراير 05, 2014 9:01 pm من طرف محمد السالم

» مجموعة من دراسة النص مع التصحيح للـ 5 ابتدائي
الأحد ديسمبر 29, 2013 10:36 am من طرف SISI SOUSOU

» كتاب معجم العلماء العرب للتحميل
الخميس ديسمبر 26, 2013 7:16 pm من طرف MAHDI08

» fiches de lecture 3 AP
الخميس ديسمبر 26, 2013 7:09 pm من طرف MAHDI08

» اللغة الفرنسية للسنة الرابعة ابتدائي كل الملفات
الأربعاء ديسمبر 25, 2013 1:22 pm من طرف mar-os

قرآن كريم
.
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
جزائرية
 
كاميليا
 
نور الحياة
 
شاووووي
 
وحيد_نت
 
Admin
 
hanoun
 
tamazighet
 
جزائري
 
youcef16
 
أفضل 10 أعضاء في هذا الأسبوع
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المشوار علم ومعرفة
ديسمبر 2017
الأحدالإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبت
     12
3456789
10111213141516
17181920212223
24252627282930
31      
اليوميةاليومية
سحابة الكلمات الدلالية
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 2508 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو هلام فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 5620 مساهمة في هذا المنتدى في 1332 موضوع

شاطر | 
 

  تمنراست بعيدة بموقعها قريبة بحضارتها

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
medabdoula
عضو نشيط
عضو نشيط


الأوسمة : عضو نشيط
الجنس : ذكر عدد المساهمات : 54
نقاط : 2658
السٌّمعَة : 5
تاريخ التسجيل : 07/12/2010
العمر : 37

بطاقة الشخصية
نرد: 5

مُساهمةموضوع: تمنراست بعيدة بموقعها قريبة بحضارتها   الأحد ديسمبر 12, 2010 7:10 pm

تمنراست بعيدة بموقعها قريبة بحضارتها

طبيعة عذراء ومشاريع تنموية طموحة
يخيّل إليك وأنت في تمنراست أنك وسط بحرعميق بلون رملي، تزينه أمواج صخرية ثابتة منها من يبلغ طوله أمتارا عديدة وأخرىكثيرة شاهقة تزيد عن آلاف الأمتار وتحلق فوقها طيور من شتى الأصناف، هاهي نقوشورسومات تؤكد عراقة المنطقة ومعالم أثرية عذراء تخلد في طبيعة خالية، وماذا عن غروب الشمس هناك وهو الذي لا يضاهيه مغيب في كل العالم؟ وهل هناك أجمل وأكبر منالمتحف الطبيعي في العالم بالطاسيلي؟. تمنراست المدينة التي تسع بلدا، تمنراست الجميلة، الساحرة، الكتومة، الغامضة، الجذابة كامرأة تدفعك في أن تقول انك تدركعنها الكثير ولكنك لا تعرف إلا ما أرادت هي أن تعرفه عنها وهل ما كشفته هوالحقيقة فعلا؟.

تمنراست...تيديكلت والأهقار
تقع منطقة تيدلكت شمال تمنراست وعاصمتهاعين صالح وتبعد عن الولاية بـ 650 كلم وتشمل البلديات التالية عين صالح، فقارة،الزوى وعين غار، ويقال إنه تم تعمير هذه المنطقة ابتداء من القرن 16 حيث أصابتمجاعة أهل عزي المرابطين ببودة بأدرار فذهبوا يبحثون عن مكان آخر يؤويهم واستقرمقام بعضهم بنواحي عين صالح ويرجع أصل أهل عزي إلى سيدي محمد بلحنافي ابن علي بنأبي طالب. بالمقابل يعتبر الأهقار إقليما شاسعا يغطي مساحة تقدر بـ 375.000 كلممربع، وهو عبارة عن سلسلة جبلية يحدها من الشمال سهل تيديكلت والهضاب الصحراويةوالتينيري في الجنوب والتنزفت في الغرب وتستقر في وسطه جبال الأتاكور. وقد أثبتتالدراسات العلمية وجود مخلفات بقايا إنسانعاش ما قبل التاريخ أما عن أصل الطوارق سكان المنطقة، فيقال حسب بعض الرواياتالشفهية المتداولة بين سكان الأهقار أنه حين وصل أسلافهم من الطوارق إلى الأهقارواستقروا بالمنطقة وجدوا الأرض عامرة بقوم يعرفون بالأسباتن يسكنون الجبال ولايعرفون تربية الجمال، ويقال أيضا أنه كان من بين هذا الشعب أصحاب حرفة متميزين مثلأمامن وابن أخته الياس مؤسسي فن النحت والرسم الصخري، وتوجد العديد من الرواياتحول أصل قبائل الأهقار، ولكن تبقى الشخصية التاريخية تنهينان السلف الأمومي لكلالقبائل النبيلة والملكة الأولى لمملكة الطوارق.
تمنراست الحضارة والتاريخ
تفتخر ولاية تمنراست بعراقة تاريخها الذييعود إلى أكثر من 600 ألف سنة إلى ذلك الزمن البعيد حيث ظهر الإنسان البدائي وشيدحضارة راقية عرفت أوجها في صحراء الجزائر وازدهرت قبل حضارة الفراعنة بـ 5000 سنةوتشهد على ذلك الرسومات والنقوش الحجرية التي تحتفظ بتاريخ المنطقة والتي اكتشفتبطاسيلي الهقار وتيديكلت وهي تمثل اليوم أغنى متحف في الهواء الطلق للفترة ما قبلالتاريخ ولذلك صنفت "اليونسكو" الحظيرة الوطنية للهقار ضمن التراثالعالمي المحفوظ، ونشأت مدينة تمنراست في مطلع القرن التاسع عشر بحلول قواتالاستعمار بعد معركة تيت وقد ظهرت أولى معالم الانتقال من البداوة إلى الاستقرارفي حدود سنة 1855 حين بادر حاج أحمد آق حاج البكري (الحاكم)، الى جلب بعضالمزارعين من توات (أدرار) لنشر الزراعة بأدلس.
ضريح تينهينان، معلم أثري
لم يكن من الممكن الذهاب إلى تمنراست دون إلقاء التحية على الملكةتينهينان في قصرها بالأبالسة الذي يبعد عن تمنراست بـ 80 كلم، حتى ولو كان جثمانهاالافتراضي في متحف باردو بالعاصمة.
وتقول الأسطورة أن تينهينان جاءت من التافلالت إلىالهقار مصحوبة بخادمتها تاكمات ومجموعة من العبيد ووصلوا إلى الأهقار، وهناك تزوجتتينهينان وتاكامات واستقرتا في الأبالسة ويقال أن تينهينان أنجبت بنتا وانحدر منها"الكل غلا" أي "النبلاء"، أما تاكامات فأنجبت بنتين انحدر عنالأولى "الدق غالي" وعن الثانية "آيت لوين".
ووجد الهيكل العظمي المنسوب إلى تينهينان سنة 1925 تحتإشراف العالم ريقاس وتم حفر ضريح الملكة بالأبالسة على ارتفاع 914متر وعلىبعد 80كلم عن تمنراست، وكان الهيكل نائما على الظهر متجها نحو الشرق وبرفقته مجموعةمن الحلي وأشياء أخرى وفي سنة 1926 نقل الأثاث الجنائزي إلى نيويورك وفي سنة 1934إلى باريس إلى أن استقر بمتحف باردو بالعاصمة. وقد كان الطريق من عاصمة الأهقارإلى الأبالسة غير شاق بالمرة فهو في أغلبه معبد تماما وكان فرصة أخرى للتعرف علىمناطق أخرى تفصل بين المدينتين وهي: أقنار، أوتول،تيت ودارمول، وعند صولنا إلى قصر تينهينان التقينا بحارس الضريح مالكاك كوناالذيالح على عودة جثمان الملكة تينهينان إلى ديارها مع ضرورة توفير إمكانياتالحفاظ على هذا الإرث الإنساني العظيم وأضاف مستطردا: "الحمد لله أصبح الناسيدركون أهمية هذا المعلم الأثري بعدما كان قد تعرض إلى نهب حجارته، ونطالبأيضا-يضيف المتحدث- بترميم قصر ملكتنا وتوفير الإنارة والماء بالمكان".
من جهته، أوضح مدير الثقافة لتمنراست السيد فريد بقباقيأن ترميم موقع تينهينان غير وارد في هذه الآونة، واستبعد استرجاع ضريح الملكة بحكمعدم توفر الجانب التقني للحفظ والحماية. وفي طريق العودة، توقفنا بأقنار حيث توجدحظيرة تابعة للحظيرة الوطنية للأهقار، وكم جاءت هذه الاستراحة في الوقت المناسبحقا، وهي تحمل دعوة إلى استجمام كل من يشتكي من إرهاق نفسي وجسدي من تعب المدنوضجيجها، فأقنار وكل رقعة من تمنراست تقدم لك وصفة مجدية جدا في شفائك من كل داءمرده الإرهاق من خلال مناظر طبيعية جد رائعة، ها أنت في أقنار تسمع صوت الرياحالخفيفة لشدة هدوء المكان وهاهي الصخور المتنوعة تتناثر هنا وهناك وتدعوك إلى أخذصور معها وكأنها تخرج أخيرا من صمتها وعزلتها وتشاركك فرحتك بها ولكنها سرعان ماتعود إلى عهدها وهنا عليك باحترامها وتوديعها إلى لقاء آخر.
أسكريم... عندما تبدع الشمسفي غروبها
أيا كان يعرف أنك في تمنراست يطرح عليكالسؤال التالي: "هل ذهبت إلى أسكريم، هل شاهدت غروب وطلوع الشمسبأسكريم؟"وإياك أن تجيب بلا، فبدون زيارة هذا الجبل الذي يبلغ علوه حوالي2800متر، تكون حقا قد قصرت في حق نفسك، ويعتبر هذا الجبل مقصدا مهما للسياح فهوبالإضافة إلى كونه يضم أجمل غروب وشروق الشمس في العالم، فهو يضم كنيسة بناها الأبفوكو الذي عاش في بداية القرن العشرين في تمنراست وأسس قاموسا حول الثقافة الترقيةالتي هي في الأصل ثقافة شفهية، ويعيش حاليا في الكنيسة ثلاثة قساوسة من فرنسا،اسبانيا وبولونيا، ويعتبر هذا المكان بمثابة حج بالنسبة للمسيحيين الذين يتجهونإليه بكثرة.
التوجه إلى أسكريم ليس بالأمر السهل فهو يتم من خلالطريق غير مرصوف على مسافة تقدر بـ 80كلم، وتستغرق الرحلة أكثر من ساعتين وتتخللها مشاهد رائعة وعجيبة من بينها أشكالجبلية تشبه الأسد وأخرى الفيل وثالثة السمكة ورابعة أصبع الإبهام، وغيرها، علاوةعلى كل الصخور المزينة للطريق والتي توحي بأنك على سطح القمر، وعلى مقربة الأسكريميوجد نهر تزيد مياهه في فترة الصيف وتسبح فيه الأسماك ويعتبر فضاء مناسبا جداللتوقف فيه من عناء السفر ولم لا الجلوس قرابة النهر والتمتع بالأكل والاسترخاء،أيضا يمكن رؤية من أسكريم جبل الطاهات الذي يزيد ارتفاعه عن 3000 متر، كما تضمالمنطقة محطة للأرصاد الجوية.
صحراء الطاسيلي.....تأكيد لعراقة المنطقة
يمثل الطاسيلي الحزام الخارجي للأهقار ويتكون منتشكيلات جيولوجية رائعة تعود إلى العصر الجليدي الأول ويضم كل من مودير بالشمال،طاسيلي ناجر في الشرق والجنوب الشرقي طاسيلي ناهقار بالجنوب والأسجراد والأهنات فيالغرب والشمال الغربي.
يقع الطاسيلي ناجر في هضبة عالية قاحلة ترتفع بـ 1000متر على سطحالبحر. تمتد هذه الهضبة على شريط يبلغ طوله 800 كلم من الشمال إلى الجنوب و50 إلى60 كلم من الشرق إلى الغرب وتوجد بهذه المنطقة قمم صخرية حادة تعبر عن آثار المدنالتاريخية القديمة الأولى. وقد نحتت هذه التضاريس تحت تأثير المناخ عبر الزمن.وتوجد بطاسيلي ناجر رسومات ونقوشات تطورت عبر الأزمنة حيث عرفت أشكالا ومحتوياتمختلفة تتمثل في عمليات الصيد، في الرقص والعبادة.
السياحة.... عصب المنطقة
يزيد عدد السياح في تمنراست في احتفالاتعيد السنة الجديدة ولكن السياحة لا تعني توفر مناظر طبيعية رائعة وحسب بل يعنيكذلك تخصيص الإمكانيات اللازمة مثل الفنادق والمطاعم المقبولة إن لم نقل الراقية،وهو ما أكده لنا السيد زونغا مختار مدير الوكالة السياحية "أكار أكار"بتمنراست، الذي قال أن السياحة في الجنوب عرفت ازدهارا بعد استقلال الجزائر حيثوصل عدد السياح إلى مائة ألف سائح في العام، وأضاف أنه بدأ في عالم السياحة منذسنة 1972مع المرحوم محمد شريف خيراني فقد كانا يعملان مع 40 سائحا فقط ومن ثم شمراعلى أيديهما واعتمدا على نفسيهما في عملية الإشهار، وأصبح هناك سياح معتادونلزيارة تمنراست غير آبهين بالتهديدات المزعومة حول الأمن في الجزائر لأنهم يعلمونأن المنطقة آمنة- يضيف زونغا-.
وقال المتحدث أن هناك أنواعا عديدة من الرحلات التيتنظمها الوكالة وهي الرحلات مشيا على القدمين، رحلات على الجمال، رحلات على سياراتتويوتا ورحلات حج نحو الكنائس ويرافق السياح مرشدون وفي آخر الرحلة يحضر السياحإلى فضاء تابع للوكالة والذي تبلغ مساحته 4هكتارات يضم1200شجرة مثمرة، قاعة الطعام، 20 غرفة تقليدية مصنوعة من الطين، وحيوانات مثلالطاووس، الغزال، الحصان والجمل. ودعا مختار السلطات المختصة إلى تحريك السياحة فيالجنوب التي تعتبر عصب السياحة في الجزائر وكذا تحريك السياحة في الشمال أيضا،مضيفا إلى أن بعض السياح لا يأتون إلى صحراء الجزائر لأنه لا توجد خدمات فيالمستوى مثل الفنادق والمطاعم وطالب في السياق ذاته بالعمل على جذب السياحالأثرياء الذين يعودون بالفائدة على البلد وهذا لا يتأتى إلا بالخدمات الجيدة. مماأسماه بالسياحة الراقية، كما طالب بترميم قصر تينهينان وإعادة رفات الملكة إلىديارها.
المرأة الترقية... تاج الرجل
تتمتع المرأة بمكانة هائلة في مجتمعالطوارق فقد كان الطفل ينسب إلى أمه وليس إلى أبيه مهما كانت مكانة هذا الأخير،كما أن الطفل يرث المال والجاه من أمه وتمنح الأعراف والتقاليد للعروس الحق في أنتحتفظ بكل ما تملكه وعلى الزوج أن يصرف عليها، ويتمثل دور المرأة في الحفاظ علىالذاكرة الجماعية للقبيلة وتعلم الأطفال أبجديات التيفيناغ.
أما عن أعراس تمنراست فلها مميزات من بينها مكوث الزوجمدة أسبوع كامل في بيت أهل زوجته بعدها يعود إلى بيته وينتظر قدوم زوجته، ويؤديأصحاب العريس أغاني وترتيلات دينية، كما تستعمل آلات تقليدية في العرس.
تمنراست ثقافة،أصالة وتنوعومشاريع واعدة
كان تنظيم تمنراست لمهرجان الأغنيةوالموسيقى الأمازيغية مناسبة لعرض ثقافتها المتنوعة والثرية، وقد ظهرت مختلفالطبوع الموسيقية بالاهقار عبر حقبات متنوعة وهي: موسيقى خاصة بالنبلاء(الشعرالمغنى) وفي مقدمتها آلة الإمزاد، وهي الآلة الموسيقية الوحيدة التي يمجدها طوارقالأهقار وتعزفها المرأة فقط، وهناك موسيقى خاصة بالإكلان: أي طبقة العبيد، وهيموسيقى راقصة باستعمال الدف والتصفيق ومن بين رقصاتها: تاهقليت، وتزغانيت، وهناكأيضا رقصة البنادق المعروفة بالبارود التي أتى بها المزارعون إلى المنطقة، ورقصاتفي نفس السياق كرقصة العصي والطبل والقرقابو.
ونظرا للجفاف الذي حل بطوارق "الكل ايفوغاس"بجمهورية المالي سنة 1920 لجأ سكان المنطقة إلى الجزائر وجلبوا معهم العديد منأوجه ثقافتهم ومن بينها موسيقى التيندي، ويوظف المهراس (التيندي) في الموسيقى إلىجانب استعماله في طحن الحبوب، ويوضع على فم المهراس قطعة من الجلد تربط بإحكامبحبل كما يوضع قضيبان من الخشب متوازيان تجلس في كل جهة امرأة لضمان التوازن وهيآلة موسيقية خاصة بالنساء ترافق الغناء الذي يحمل نفس الاسم أي التيندي وترافقهأيضا رقصة الجمال، وفي هذه الحقبة ظهر نوع موسيقي آخر يعرف بالتومّارت أوالناي وهيآلة استعملها الرعاة.
أما عن الثقافة المادية، فتتمثل في صنع الخيمة التيتقوم المرأة بصناعتها من جلود الماعز والغنم والعجول أيضا وحتى من جلد الموفلونبالنسبة للخيمة الراقية، ويدبغ الجلد ويكون ناعم الملمس وذا لون مائل إلى الحمرةويقطع إلى قطع متساوية ثم تخاط قطعة بقطعة أخرى من الجلد نفسه ويتراوح عددها من 30إلى 150 قطعة وبعدها يأتي دور الرجال في تنصيب الخيمة على أعمدة عمودية وأفقية منالخشب وتتزين حسب الثقافة الترقية، أيضا هناك اللثام أو كما يدعوه الطوارق"تاقيلموس" وبالنسبة للحلي نجد من أهمها تساك (خاتم من فضة)، تيزاباتين (أقراطالأذن)، تارّاوت (مثلث كبير من الفضة يوضع على الصدر)، أحبج (سوار المرأة).
بالمقابل، تعرف عاصمة الأهقار انطلاق مشاريع متنوعةتتعلق بمجال الثقافة نذكر من بينها تجهيز مكتبة المطالعة العمومية بمعاييرتكنولوجية حديثة وبلغت الأشغال فيها نسبة 80 بالمائة، كما يتم حاليا انجاز وتجهيز7 مكتبات بلدية في حين تم انجاز 3 مكتبات بلدية في كل من إدلس، إنغر وأبالسة وخصصتوزارة الثقافة قيمة 10 ملايير سنتيم لتجهيز المكتبات بالكتب وتحديث مخزونها، وفيسياق آخر سيتم استرجاع قاعة السينما من طرف وزارة الثقافة، ومن المنتظر أيضا انجازمتحف الأهقار في الطريق المؤدي للأسكرام، ورصدت له الوزارة ميزانية 5.5 ملاييرسنتيم.
أما عن الترميمات فستنطلق عملية ترميم قصبة باجودة بعينصالح وخصص لانجازها في المرحلة الأولى مليارا سنتيم، كما سيتم ترميم قصر"سوروموسى أغماستن "وترميم "سور تازوك" علاوة على تهيئة الطريق المؤديإلى موقع تينهينان وموقع تيت.
وأكد السيد بقباقي مدير الثقافة بتمنراست عدم حدوث أيسرقة جديدة على مستوى آثار الطاسيلي وباقي المواقع المنتشرة على مستوى الولايةمضيفا قي سياق آخر أنه سيتم بناء مسرح جهوي بالمنطقة، كما ستنطلق المكتبة المتنقلةالتي دشنت السنة الفارطة والتي تضم أكثر من ثلاثة آلاف عنوان، في جولة عبر ترابالولاية.
مشاريع تنموية أخرى فيمقدمتها مشروع المياه العظيم
عرفت ولاية تمنراست في السنوات الأخيرة،تجسيد مشاريع تنموية مختلفة يبقى في صدارتها مشروع المياه الكبير الذي ينص على ضخالمياه من منطقة عين صالح إلى تمنراست على مسافة تزيد عن 700 كلم، والذي خصص لهغلاف أولي يقدر بثلاثة ملايير دولار ومن المقرر أن تنتهي الأشغال به في مارس إلىجويلية من السنة القادمة.
وتعاني منطقة تمنراست التي تبلغ مساحتها حوالي ربعمساحة الجزائر، من نقص فادح في المياه، كما أنها لم تشهد سقوط الأمطار منذ سنتين،وفي هذا السياق انطلق رسميا في 8 جانفي 2008 تجسيد مشروع جلب المياه من منطقة عينصالح إلى تمنراست وهذا عن طريق تعبئة وتحويل المياه الجوفية (طبقة الألبيان) منمنطقة عين صالح وبالضبط 70 كلم شمال المدينة فيمسافة تقدر بأكثر من 700 كلم وبطاقة تحويل قدرها 100 ألف متر مكعب في اليوم.
وتتضمن هذه العملية 24 مرحلة مختلفة تبدأ من مرحلةالنقب بعمق 600مترلكل نقب ويبلغ طول شبكة قنوات تجميع المياه من الأنقاب100كلم، بينما تصل سعة الخزان إلى 50 ألف متر مكعب. وتتمثل المرحلة الثانية في وضع قنوات تحويل يبلغ طولها 1258 كلم موزعةعلى 214 كلم وهي ذات سيلان تجاذبي (قطر 1200-1400مم)و1044كلم (2522 كلم)،أما أنبوب التحويل عن طريق الضخ فيبلغ قطره من 700إلى 9020مم، وتأتي المرحلة الثالثة في ضخ المياه عن طريق ستة محطات الضخ كل محطة مزودةبثلاثة مضخات تعمل بالمازوت وقابلة للتشغيل بالغاز الطبيعي ومنها مضخة احتياطية،تليها المرحلة الأخيرة والمتمثلة في إنشاء محطة معالجة المياه (نزع الأملاح)،بطاقة 100 ألف متر مكعب في اليوم، ومن ثم تليها مرحلة تأسيس مركز التحكم وخزانبسعة 50 ألف متر مكعب.
وأكد مدير الري لولاية تمنراست السيد الخير محمد لـ"المساء" أن المشروع العظيم قسم لمراحل ربحا للوقت وقد قسم إلى ست حصصوتشارك في انجاز هذا المشروع شركات صينية وشركة "كوسيدار" الجزائرية،وقد انتهت مرحلة التنقيب والتي عرفت نقب 24 منقبا من طرف الشركة الصينية "سيجي سي أو سي"، وأضاف المتحدث أن عملية انجاز ست محطات للضخ انطلقت مؤخرا وهيعلى عاتق الشركة الصينية "سي بي أو سي سي"، أما عن مرحلة وضع قنواتالتحويل فقد انطلقت الشركات المخولة لانجاز قنوات التحويل في نفس الوقت وانطلقتأشغال من عين صالح إلى أراك من طرف الشركة الصينية "سي جي سي سي باك" بمسافة 414 كلم مربع، أمامن مسافة الوسط وهي من منطقة أراك إلى مولاي حسن مسافة 382 كلم مربع فهي تحت إشرافكوسيدار"الشركة الجزائرية اللبنانية التركية"، في حين تشرف نفس الشركةالصينية على المسافة التي تربط بين منطقة مولاي حسن تمنراست وتقدر بـ 462 كلممربع. وأضاف مدير الري أن المراحل الأخرى لم تنطلق الأشغال بها بعد وتتمثل فيتحضير شبكة التوزيع والتجهيزات التابعة لها حيث ستجمع ثمانية خزانات سعة 180متر مكعبلكل منها وسينشئ خزان الوصول بسعة 50 ألف متر مكعب، واستطرد بالقول أن المراحلالأخرى للعملية لم تنطلق أيضا.
من جهته، تحدث السيد حيدوسي الياس مدير المشروع وممثل"الجزائرية للمياه"المسؤولة عن المشروع لـ "المساء ، فقال أنه تمحفر 600متر لإيجادالماء في طبقة الألبيان، وتم على إثرها حفر 24 بئرا أونقبا كل منه يضخ 25 لترا فيالثانية، ولكل منه لديه سعة ضخ 52 لترا في الثانية، أبعد من ذلك فقد أكد المتحدثأنه يمكن حتى ضخ 100لتر في الثانية بالنسبة لكل نقب.
وسيمكن الخزان الذي يسع 50 ألف متر مكعب من توفيرحاجيات تمنراست من المياه إلى غاية سنة 2050 وسيتمكن اذا دعت الحاجة من توفير 100ألف متر مكعب من المياه، وأضاف أن المناقب أكمل حفرها شهرا قبل الموعد المحدد وتمتمعالجة المياه من الملوحة ونقلت من منطقة الصفر إلى 215 كلم مربع بطريقة طبيعيةحيث تقع هذه المنطقة في منحدر، بعدها كان لا بد من وضع محطات الضخ لأن المنطقةالتي تلي مساحة 215 كلم تقع في مرتفع فهناك ست محطات ضخ لكل منها 3 محطات ضخ(اثنان تعملان وواحدة للاحتياط)، إذن هناك في الأخير 18 محطة ضخ.
وأكد حيدوسي أن المسافة الكبيرة من محطة الضخ الأولىإلى تمنراست أجبرت من باب الاحتياط أن تكون قنوات الوصول مزدوجة عكس المنطقةالسابقة التي تقع في انحدار والتي كانت فردية، أيضا أشار رئيس المشروع إلى صنعجهاز تحكم عن بعد حتى يتم معالجة أي طارئ يمكن أن يحدث وكذا التحكم في أجزاءالعملية.
أما عن المازوت الذي يستعمل في العملية فتبلغ نسبتهالتي تستعمل في كل محطة29 ألف لتر في اليوم، في حين تقدر قيمة قنوات التحويل بمائةمليار دينار.
وعن الصعوبات التي تواجه سيرورة المشروع علاوة علىالظروف الطبيعية الصعبة، توقف حيدوسي عند البيروقراطية من خلال تباطؤ اللجنةالوطنية للصفقات في تقديم الرخص بالإضافة إلى قلة الإطارات حيث يفضل الكثيرونالعمل في العاصمة أوفي الخارج رغم الرواتب المرتفعة التي يمكن لهم أن يتقاضوها فيالجنوب وبالضبط من هذا المشروع، بالمقابل تحدث حيدوسي عن تواصل تجسيد المشروع بحزمخاصة أن هذا الأخير يعتبر مشروعا ضخما جدا سيعمل على حل مشكل المياه الصالحة للشرب.
قبل أن ننتقل إلى المشاريع الأخرى التي تضمنتها عهدتيالرئيس عبد العزيز بوتفليقة نتوقف عند مشروع مهم آخر يتمثل في تزويد ولاية تمنراستبالغاز الطبيعي حيث وصلت النسبة لحد الآن حسب مصدر من المحطة الجهوية لسونلغازبتمنراست، إلى 12 بالمائة وبالضبط في عين صالح التابعة لتمنراست، ومن المقرر أنتصل إلى نسبة 82 بالمائة عند انتهاء المشروع، أما نسبة تزويد المنطقة بالكهرباءفقد وصلت إلى 96 بالمائة. وسطر لسنة 2009 في السياق ذاته تجسيد عدة مشاريع وهيإنشاء مقر جديد للمديرية الجهوية لسونلغاز وبناء ثلاث مصالح متعلقة بالتقنياتالكهربائية، التقنيات الغازية ومصلحة تجارية.
أولا: مشاريع الخماسي الأول من 1999 إلى2004:
عرف الخماسي الأول لعهدة رئيس الجمهورية عبد العزيزبوتفليقة، انجاز عدة مشاريع بولاية تمنراست تفرعت إلى عدة قطاعات، والبداية بقطاعالتربية الوطنية الذي عرف انجاز7 اكماليات، 5 داخليات، 32 معلما مدرسيا، 138 قسمعبر مختلف المؤسسات و7 مدارس ابتدائية. غير بعيد عن التربية، عرف قطاعالتعليمالعالي تأسيس مركز جامعي بـ 2000 مقعدبيداغوجي، إقامة جامعية بألف سرير، ودائما في نفس السياق شهد فرع التكوين المهنيانجاز مركز التكوين المهني، معهد مختص في التكوين المهني و40 سكنا للقطاع.
بالمقابل عرف قطاع الهياكل الإدارية بعاصمة الأهقارإنشاء مركز وحدة رئيسية لحماية المدينة، 4 مقرات لمديريات التكوين المهني، الحمايةالمدنية، التربية والشباب والرياضة، علاوة على تأسيس محكمة عين صالح، مجلس القضاءتمنراست ومقر للولاية، أما عن قطاع الأشغال العمومية فضم مشروع الطريق العابر من تمنراستإلى عين قزام بـ 150 كلم مربع.
وننتقل إلى قطاع الصحة الذي يشمل فتح محطتين في الحدودللرقابة، في حين تم بالنسبة لقطاع الصحة فتح دار الشباب في عين صالح وكذا تغطيةالملعب بالعشب الطبيعي، ونسجل في قطاع الحماية المدنية إنشاء مركز إعادة التأهيلالحركي، بينما شهد فرع الثقافة فتح مكتبة بلدية ومركز يحتوي على مقر الديوانلحظيرة الأهقار، أما في مجال الأرصاد الجوية فقد عرف فتح محطة الأرصاد الجويةلتمنراست.
ثانيا: الخماسي الثاني من2004 إلى 2009:
أما عن الخماسي الثاني لبرنامج الرئيسلولاية تمنراست فقد مس تقريبا نفس القطاعات مع التذكير بانطلاق المشروع الأعظمبالنسبة للمنطقة وهو جلب المياه من عين صالح إلى تمنراست بمسافة 700 كلم حيث كانتالانطلاقة الرسمية في 8 جانفي 2008.
وتعرف المشاريع المدرجة في العهدة الثانية تفاوتا فينسب الانجاز، حيث تم الانطلاق فيدراسة إنشاء الهياكل الإدارية التالية: مقر للولاية، 4 مقرات للدوائر ووحدات خفيفةللحماية المدنية. أما بالنسبة لقطاع التربية فقد تم انجاز 4 ثانويات، في حين هناك40 سكنا لقطاع التربية في طور الانجاز، أما عن فرع التكوين المهني فهناك مركزتكوين مهني في طور الانجاز و30 سكنا لفائدة القطاع أيضا دائما في طور الانجاز، وفينفس السياق سيتم أنشاء أربع ملحقات تكوين مهني عبر البلديات.
ودائما في برنامج الخماسي الثاني ستنتهي تقريبا أشغالانجاز معهد إسلامي، بينما ما يزال تأسيس مركز إسلامي لتكوين الإطارات في مرحلةالانجاز، كما دخل متحف المجاهدين في طور الإنتهاء.
وانطلقت الأشغال حول إنشاء ملحقة للجامعة بألفي مقعدبيداغوجي جديد، ألف سرير للإقامة الجامعية بالإضافة إلى انجاز 70 سكنا للقطاع.
وننتقل إلى فرع آخر يتمثل في البريد والمواصلات حيثأدرجت ضمن نفس البرنامج إنشاء 4 مكاتب بريدية عبر مختلف البلديات (في طورالانجاز)، أما قطاع الشباب والرياضة فقد شهد انجاز خمسة مسابح البعض منها اكتملتالأشغال به والبعض الآخر ما يزال في طور الانجاز، في حين انتهت تقريبا أشغال انجازالمسبح النصف أولمبي، بينما تبقى قاعتان متعددتا الرياضات في مرحلة الانجاز وستةمن ضمن تسعة مركبات رياضية مجاورة انتهت الأعمال بها. مسبح نصف أولمبي انتهت بهالاشغال تقريبا، وكذا انتهاء الأشغال بدار الشباب.
وفي مجال الصحة،انتهت الأشغال بمركزين للصحة من بينأربعة مبرمجة في المشروع، ويبقى مركز للأمومة ومركز مكافحة المخدرات في طورالانجاز. كما سيتم فتح مستشفى للأمراض العقلية بـ 120سرير، كما تم انجاز دارالمسنين ودار للطفولة المسعفة وتبقى مدرسة لفائدة الشباب الصم البكم في طورالانجاز.
ومس البرنامج الخماسي الثاني للرئيس مجالات وقطاعاتأخرى، والبداية بمجال الإعلام الذي شهد شراء أرض لإنشاء مقر جديد للإذاعة المحلية،كما عرف قطاع الأشغال العمومية إعادة تأهيل الطريق الوطني 250 كلم من العاصمة إلى الحدود، وفي سياق مشابهسيتم فتح محطتين لنقل المسافرين بعد دراسة المشروع.
وفي مجال التعمير، برمج مشروع إعادة تأهيل الأحياءالسكنية القديمة والذي يمس كل البلديات، كما تم توزيع 690 سكن في بلدية تمنراستواستفادت ولاية تمنراست مما يزيد عن 4200 سكن أنجز حوالي 70 بالمائة منها،بالإضافة إلى إنشاء محلات خاصة تجارية ضمن مشروع مائة محل في كل بلدية أنجز منهاحوالي 80 بالمائة.
تمنراست الأمل والصعوبات
تعد تمنراست التي يصل عدد سكانها إلى 200ألف نسمة، مدينة حدودية وتبلغ مساحة حدودها 1200كلم مربع، وعرفت منذ أمد بعيد أنهاملجأ سكان الدول المجاورة من المالي والنيجر، كما أنها وبفعل ظروف تاريخية شهدتنزوحا من طرف سكان المدن المجاورة أيضا، فأصبحت هذه المدينة تضم خليطا من الأعراقوالجنسيات وارتحل عدد كبير من الطوارق الذين ألفوا العيش في عزلة إلى الصحاري فيالخيم والقليل منهم من بقي في المدينة.
وبسبب بعد تمنراست عن العاصمة فإن الكثير من العاملينوالإطارات المؤهلين يرفضون العمل بها خاصة أمام ارتفاع ثمن تذكرة السفر عبرالطائرة التي تصل إلى 16 ألف دينار ذهابا فقط من الجزائر إلى تمنراست، هذا البعدعن العاصمة سبب أيضا صعوبة في نقل سكان عاصمة الأهقار فحتى تنقل رياضيي المنطقةيستلزم إمكانيات مادية معتبرة.
ويشتكي شباب المنطقة من قلة المرافق التي يمكن له أنيجد فيها نفسه ويقضي فيها أوقات فراغه وهو ما ينفيه مسؤول بالمنطقة الذي يؤكد وجودمرافق عديدة موجهة لشباب المنطقة، وفي هذا السياق لاحظنا مثلا تلهف شباب تمنراستإلى حضور الحفلات التي برمجت في إطار مهرجان الأغنية والموسيقى الأمازيغية من خلالطوابير كبيرة أمام المسرح البلدي حاضن حفلات خارج المسابقة، حتى أن الكثيرين منهملم يشهد حفلا فنيا في حياته، وهو حال الولايات المنعزلة فما بالكم بولاية تبعد عنالعاصمة بقرابة ألفي كلم.
أيضا تعاني تمنراست من مشكلة قلة أوانعدام الغازالطبيعي والماء الصالح للشرب ولكن في هذا السياق، انطلق السنة الفارطة تجسيد مشروعجلب المياه من عين صالح إلى تمنراست أما عن توفير الغاز الطبيعي فهو أيضا في طريقالتجسيد.
تمنراست....إلى لقاءآخر...ربما !
كم هو صعب أن تسعى إلى الحفاظ على طبيعةالمنطقة وفي نفس الوقت أن تضفي عليها بعضا من الحداثة لكي تجعلها قريبة من الإنسان،ولكن هل تحتاج الطبيعة حقا إلى الإنسان وهي التي عاشت آلاف السنين دونه؟ وهل هذاالإنسان يحتاج إلى تغيير بعض من الطبيعة وهو الذي يحتاج إليها في الحقيقة كما هي.
الطبيعة في تمنراست تقف صامدة في وجه الإنسان فهي وإنقد تستأنس بصحبته بعض الوقت فإنها تنتظر منه أن يتركها كما هي حتى وإن أدخل عليهاشيئا من الحداثة، إلى اللقاء تمنراست، إلى اللقاء أيتها المناظر الطبيعية الجذابةوالخلابة، ولتظلي هكذا تعبرين عن عراقة بلد بأكمله.
تمنياتي لاخواني الاعضاء الاستمتاع بما قدمت وفي انتظار ردودكم البهية
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
جزائرية
عضو نشيط
عضو نشيط
avatar

الأوسمة : المشرف المميز
الجنس : انثى عدد المساهمات : 1607
نقاط : 5263
السٌّمعَة : 36
تاريخ التسجيل : 03/11/2009
العمر : 33
العمل/الترفيه العمل/الترفيه : مصممة جرافيك

بطاقة الشخصية
نرد: 5

مُساهمةموضوع: رد: تمنراست بعيدة بموقعها قريبة بحضارتها   الإثنين ديسمبر 13, 2010 11:23 am

بارك الله فيك أخي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://almichware.ahlamontada.net
medabdoula
عضو نشيط
عضو نشيط


الأوسمة : عضو نشيط
الجنس : ذكر عدد المساهمات : 54
نقاط : 2658
السٌّمعَة : 5
تاريخ التسجيل : 07/12/2010
العمر : 37

بطاقة الشخصية
نرد: 5

مُساهمةموضوع: رد: تمنراست بعيدة بموقعها قريبة بحضارتها   الإثنين ديسمبر 13, 2010 6:41 pm

يقال ان لناس فرحة وانا فرحتي عند مررك على صفحتي دمتي بود
اين البقية
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
تمنراست بعيدة بموقعها قريبة بحضارتها
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
المشوار :: المشوار الجزائري :: منتدى الجزائر-
انتقل الى: